in

تطورات غامضة لتفشي كورونا في السعودية.. استشاري أمراض معدية: “الوضع مقلق”

تطورات غامضة لتفشي كورونا في السعودية.. استشاري أمراض معدية: "الوضع مقلق"

يشهد تفشي فيروس كورونا في المملكة العربية السعودية تطورات مقلقة في اليومين الأخيرين، بعد عودة الإصابات لتسجيل ارتفاعات قياسية جديدة بعد فترة من التراجع.

وأكد الدكتور نزار باهبري، استشاري الأمراض الباطنية والمعدية في السعودية، أن الوضع المستجد لانتشار فيروس كورونا في السعودية أقل ما يوصف به أنه “مقلق”، وذلك بسبب تسجيل ارتفاع في أعداد الحالات الحرجة التي لم تشهدها المملكة منذ بداية الجائحة.

وقالت صحيفة “سبق” السعودية نقلا عن “باهبري” إن السيطرة على انتشار الوباء من خلال المحافظة على خفض أعداد الوفيات، وأن تكون نسبة الإصابات في كبار السن بمعدل 4%، وأن يكون النظام الصحي قادرًا على التعامل مع الحالات الحرجة.

واستبعد استشاري الأمراض المعدية أن تكون زيادة الحالات الحرجة، التي وصلت إلى 1264 حالة بسبب العودة التدريجية وتخفيف الإجراءات والقيود، بدءا من الخميس الماضي، والعودة للعمل الأحد الماضي، قائلا: “هذا غير متوقع بشكل عام، لأنه لم تمض على العودة سوى 6 أيام، ولأن الفيروس غالبا لا يصل إلى الحالات الحرجة في مثل هذه الأيام، وإنما في الغالب من 8-10 أيام”.

 وتوقع الاستشاري السعودي أن يكون السبب عائدا إلى الزيارات واللقاءات والمخالطة الاجتماعية خلال الأيام الأخيرة من رمضان التي سبقت الحظر الكلي أيام العيد، مشددا على الجميع بأهمية وضرورة لبس الكمامات، مشيرًا إلى أنها تحمي من الإصابة بالعدوى بنسبة تزيد على 70%.

وأعلنت وزارة الصحة السعودية، اليوم الخميس، تسجيل 1975 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الجديد ليصبح الإجمالي 93157 حالة.

وقالت الوزارة إنه “تم تسجيل 806 حالات تعاف، ليصبح إجمالي عدد الحالات المتعافية 68965 حالة، كما كشفت عن تسجيل 32 حالة وفاة  ليصل إجمالي الوفيات إلى 611 حالة.

إقرأ ايضا  على وقع الخلافات "السعودية - الإماراتية".. تدخل حاسم من سلطنة عمان في حرب اليمن

ماذا تعتقد؟

120 points
Upvote Downvote
"العصملي" يوجع "بن زايد" و"السيسي" مجددًا.. أهم إعلان من "حكومة الوفاق" الليبية بشأن طرابلس

“العصملي” يوجع “بن زايد” و”السيسي” مجددًا.. أهم إعلان من “حكومة الوفاق” الليبية بشأن طرابلس

أردوغان يشعل الصراع ويعلن عن قرار مفاجئ لحلف الثورة المضادة في ليبيا

أردوغان يشعل الصراع ويعلن عن قرار مفاجئ لحلف الثورة المضادة في ليبيا