in

رامي مخلوف يهدد “نظام الأسد” علنًا بـ”تدخل إلهي”.. ويؤكد: “الأيام المقبلة حاسمة”

رامي مخلوف يهدد "نظام الأسد" علنًا بـ"تدخل إلهي".. ويؤكد: "الأيام المقبلة حاسمة"

أطلق الملياردير ورجل الأعمال السوري رامي مخلوف، تهديدات علنية لـ”نظام الأسد”، وزلزلة الأرض تحت أقدام الظالمين، بعد تقديم “هيئة اتصالات النظام” طلب تعيين حارس قضائي على شركة سيرياتل للاتصالات، التي يديرها، ومحذرًا مما وصفه بـ”تدخل إلهي يوقف هذه المهزلة”.

وقال “مخلوف”: إنه “ليس بمقدور أحد أن يمنع أعمال الشركة عن مستحقيها”، الذين قال إنهم من الفقراء الذين تخصص لهم الشركة 70 بالمائة من الأرباح، مؤكدًا أن “هذه الأعمال ليس بمقدور أحد أن يمنعها عن مستحقيها فبكل صراحة ووضوح وبكل شجاعة وثقة أكرر لا أحد قادر على منع إيصال هذه الأموال إليكم، لا أحد، لا أحد”.

وأضاف أغنى رجل أعمال سوري وهو ابن خال رئيس النظام بشار الأسد، في منشور على موقع فيسبوك: أن “الطلب غير قانوني بموجب القانون السوري”، متسائلًا “‏هل كل ما يجري من تجاوزات وخروقات وتعدي على ملكيات وحريات خاصة يسري بمعزل عن المعنيين بالأمر أو حتى علمهم؟”.

وهدَّد رامي مخلوف، بقوله: إن “أصروا على موقفهم بنصرة الظالم على المظلوم فالعنوني إن لم يكن هناك تدخل إلهي يوقف هذه المهزلة ويزلزل الأرض بقدرته تحت أقدام الظالمين”، وأقسم مخلوف قائلًا: “ستذهلون”، متهمًا “يدًا خفية ذات قوة خارقة تسمح لبعض الأشخاص بالتجرؤ على الملكية الخاصة وبالتهديد باتخاذ إجراءات جدية ضد أعمالنا إذ لم ننصاع لطلباتهم”.

وتابع بقوله: إن “تعليمات وجهت ‏ للمدير التنفيذي لتسيير أعمال الشركة بمعزل عن رئيس ومجلس إدارتها كاملًا وتلقي وتنفيذ تعليمات صادرة عن جهات أخرى لها مصالحها الخاصة”، معتبرًا أنه “‏بعد تبديل المدير التنفيذي بسبب امتناعه عن التعاطي مع رئيس وأعضاء مجلس الإدارة تم الضغط على المدير التنفيذي المعيّن بديلًا عنه وصولًا للاعتذار عن ممارسته لمهمته”.

إقرأ ايضا  الصحة العالمية تصدم المتعافين من كورونا وتثير الرعب حول العالم

وسرد “مخلوف” بعض “التهديدات” التي فرضت ضده، مثل مبلغ 134 مليار ليرة سورية من قبل الهيئة الناظمة للاتصالات، و”رفع سقف ‏المطالبات لإرغامنا لرفع حصة الهيئة لتصبح 50% من عائدات الشركة الذي سيؤدي حكمًا لإفلاسها الأمر الذي لم نقبل به”.

وختم “مخلوف”، باتهام جهات لم يسمها بـ”احتجاز مجموعة كبيرة من الموظفين كما تعلمون لترهيب البقية وضمان تنفيذهم للتعليمات الموجهة إليهم من تلك الجهات بلا اعتراض”، و”الضغط على بعض المدراء بالشركة لمنعهم أيضا من التواصل مع رئيس مجلس إدارتها”.

وقبل أيام، طالب الملياردير السوري رامي مخلوف، الجهات الأمنية في بلاده بالتوقف عن ملاحقة “الموالين الموطنيين” والانتباه إلى “المجرمين” كما وجه انتقادات لشقيقه، وانتقد الحجز على أمواله وأموال زوجته وأولاده، معتبرًا أن الحجز “كان يفترض أن يكون على أموال الشركة”.

ماذا تعتقد؟

120 points
Upvote Downvote
أكبر دولة إسلامية في العالم تُفاجئ السعودية بشأن موسم الحج

أكبر دولة إسلامية في العالم تُفاجئ السعودية بشأن موسم الحج

قرار عاجل من وزارة المالية في سلطنة عمان بشأن الموظفين

قرار عاجل من وزارة المالية في سلطنة عمان بشأن الموظفين