in

تحرك مفاجئ من أحد خصوم محمد بن سلمان مع السلطان هيثم بن طارق

تحرك مفاجئ من أحد خصوم محمد بن سلمان مع السلطان هيثم بن طارق

بدأ أحد خصوم ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، في تحركات مفاجئة بمنطقة الخليج، والتي كانت مع سلطان عمان، السلطان هيثم بن طارق.

وأجرى رئيس وزراء كندا، جاستين ترودو، المعروف بخلافاته مع محمد بن سلمان، اتصالًا هاتفيًا مع السلطان هيثم بن طارق، مساء اليوم الاثنين، لتوسيع علاقات بلاده في الخليج.

واستعرض “ترودو” خلال الاتصال مع السلطان هيثم بن طارق، أوجه التعاون القائم بين البلدين الصديقين والآثار المترتبة على جائحة فيروس كورونا “كوفيد-19” والجهود الدولية للتخفيف من آثاره.

ويرى محللون، أن كندا توطد علاقتها مع القيادة الجديدة في سلطنة عمان، والسلطان هيثم بن طارق، لتكون بديلًا عن السعودية وولي عهدها محمد بن سلمان، في ظل توتر علاقات البلدين.

وكانت العلاقة بين السعودية وكندا في عام 2018، قد تأزمت في أعقاب تصريحات كندية بشأن ما وصف باعتقال نشطاء في السعودية، اعتبرتها الرياض تدخلًا في شؤونها الداخلية.

وعلى إثر ذلك، سحبت الرياض سفيرها من أوتاوا، وطلبت من السفير الكندي لديها مغادرة البلاد؛ وألحقت ذلك بسلسلة إجراءات غير مسبوقة تجاه كندا، شملت وقف المشاريع التجارية والاستثمارية الجديدة بين البلدين.

كما طلبت الرياض من الطلاب السعوديين، وكذلك المواطنين الموجودين على الأراضي الكندية بغرض العلاج، مغادرتها؛ وأوقفت شركة الطيران السعودية رحلاتها من وإلى أوتاوا.

وردت الحكومة الكندية على إجراءات الرياض، بقيادة محمد بن سلمان، أنها لن تتوقف عن متابعة ملف حقوق الإنسان في السعودية، وستطالب بالإفراج عن النشطاء.

جدير بالذكر أن كندا تعد أحد أهم البلاد التي يلجأ إليها السعوديين هربًا من الاعتقال والملاحقة؛ فضلًا عن المنشقين عن نظام الحكم، وهو ما يمثل خطرًا على سمعة محمد بن سلمان الدولية.

إقرأ ايضا  الإمارات تسجل أعلى معدل إصابات بكورونا منذ ظهور الفيروس

ماذا تعتقد؟

120 points
Upvote Downvote
"انتكاسة خطيرة للشرق الأوسط".. رسالة إماراتية مفاجئة إلى إسرائيل

“انتكاسة خطيرة للشرق الأوسط”.. رسالة إماراتية مفاجئة إلى إسرائيل

جرائم بـ"كمامات قاتلة" في سلطنة عمان.. وتحرك عاجل للشرطة بعد معلومات خطيرة

جرائم بـ”كمامات قاتلة” في سلطنة عمان.. وتحرك عاجل للشرطة بعد معلومات خطيرة