in

صفعة جديدة لـ”محمد بن زايد” في ليبيا

صفعة جديدة لـ"محمد بن زايد" في ليبيا

كشف عضو مجلس الأمة الكويتي السابق، ناصر الدويلة، عن صفعة جديدة تلقتها الإمارات في ليبيا، بعد هزيمة ميليشيات اللواء المنشق خليفة حفتر في معارك غرب طرابلس.

وقال “الدويلة”، في تغريدة عبر حسابه “تويتر”: “اشترى حفتر منظومات دفاع جوي إسرائيلية، لعلها توقف سيطرة طيران حكومة الوفاق على سماء المعركة، لكن اتضح أن قدرة الطائرات التركية أقوى من صواريخ إسرائيل التي من المعتقد أنها باعت حفتر خردة بثمن باهظ ثبت فشلها التام في كبح جماح الأتراك الذين يسندون قوات بركان الغضب”.

 وختم السياسي الكويتي تغريدته قائلًا: “وطارت فلوس صابر” في إشارة إلى الدعم المادي والعسكري الذي يقدمه ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد إلى حفتر.

وفي وقت سابق، كشف موقع “العربي الجديد”، نقلًا عن مصادر خاصة أن الإمارات العربية المتحدة التي تعد الحليف الأكبر لحفتر، تعاقدت على منظومة دفاع جوي إسرائيلية متطورة، في محاولة للحد من كفاءة منظومة الطيران المسيّر التي زودت بها تركيا حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليًا برئاسة فايز السراج.

وأوضحت المصادر أن الإمارات تعاقدت مع إسرائيل لتزويد حفتر بمنظومة دفاع جوي متطورة، أنتجتها إحدى الشركات الدفاعية الإسرائيلية، وتمّ نقلها إلى مصر مباشرة، تمهيدًا لنقلها إلى مناطق نفوذ حفتر في ليبيا، بعد تدريب ضباط ليبيين موالين له عليها.

وكانت قوات الوفاق أعلنت في وقت سابق رصد طائرتي شحن عسكريتين، تتبعان الإمارات في قاعدة الخادم، التي تسيطر عليها قوات حفتر شرق ليبيا، الأولى: طائرة شحن عسكرية يوشن “UP-I7654” أقلعت من قاعدة “عصب” الجوية الإماراتية في إريتريا ووصلت إلى الخادم.

والثانية: طائرة شحن عسكرية يوشن تحمل رقم تسجيل “UP-I7652″، غادرت قاعدة الخادم الجوية متجهة إلى الإمارات، وفق المكتب الإعلامي للقوات.

يذكر أن قوات الوفاق الليبية، تمكنت بدعم من مستشارين عسكريين أتراك وطيران تركي مسيّر، من طرد ميليشيات ومرتزقة حفتر، من ثمانية مدن في غرب ليبيا، منها صرمان وصبراته ومعهم قوات مصرية وإماراتية.

إقرأ ايضا  السعودية تتخذ إجراءات مفاجئة بعد فضيحة خلية التجسس بـ"تويتر"

كما شنت قوات حكومة الوفاق الليبية، صباح السبت، هجوما شاملا على مدينة ترهونة الاستراتيجية (غرب)، التي تُعد نقطة الارتكاز الوحيدة لخليفة حفتر في هجومه على العاصمة وقتلت وأسرت عددًا من الميليشيات وحاصرت المدينة وتركت منفذا لميليشيات حفتر للهروب إلى بني وليد.


ماذا تعتقد؟

120 points
Upvote Downvote
"أردوغان" يوجه ضربة مفاجئة إلى محمد بن سلمان ويقطع صوته التركي

“أردوغان” يوجه ضربة مفاجئة إلى محمد بن سلمان ويقطع صوته التركي

الكويت تصدم العمالة الوافدة بهذا القرار

الكويت تصدم العمالة الوافدة بهذا القرار