in

قرار عسكري جديد وقوي من السعودية يربك إيران

قرار عسكري جديد وقوي من السعودية يربك إيران

كشفت السلطات السعودية، عن البدء في مشروع عسكري ضخم في المملكة، وذلك بعد تطورات مهمة في منطقة الخليج.

وقالت الشركة الكيميائية السعودية القابضة، إنها بدأت في مراحل إنشاء مشروع مجمع لصناعه المتفجرات والمواد العسكرية التابع لإحدى شركاتها والمملوكة بالكامل للشركة الكيميائية السعودية المحدودة.

وأضافت الشركة، في بيان للسوق المالية السعودية “تداول” الأحد إن تكلفة المشروع تقدر بأكثر من مليار ريال، وسيتم إنشاؤه على مدى الخمس سنوات القادمة.

وأوضحت أن تمويل المشروع سيتم من خلال قروض وتسهيلات مالية من صندوق التنمية الصناعية، وبنوك تجارية ومصادر ذاتية.

وتوقعت الشركة أن يبدأ التشغيل والإنتاج خلال النصف الأول من عام 2021، وأن يسهم ذلك إيجابيًّا على نتائجها، مشيرة إلى أنه سوف يتم الإفصاح عن أي تطورات جوهرية مستقبلًا حال توافرها.

وتهدف السعودية إلى تطوير قطاع الصناعات العسكرية لإحداث توازن قوى مع إيران والتي تسعى لتصنيع قنبلة نووية.

وكانت المحللة الأمريكية في شبكة “CNN”، سامانثا فينوغارد، قالت إن إيران اقتربت من صنع سلاح نووي “في غضون أشهر”، مضيفة أن التحليلات تشير إلى “إلى أن إيران قد يكون لديها ما يكفي من الوقود لصنع سلاح واحد”.

وفي السياق، ذكرت “الوكالة الدولية للطاقة الذرية” في تقريرها الصادر في 3 آذار/مارس الحالي، أن مخزون إيران من اليورانيوم المنخفض التخصيب قد تضاعف ثلاث مرات تقريبًا منذ صدور التقرير السابق في تشرين الثاني/نوفمبر.

وأوضح أنه من الناحية النظرية، يعني ذلك أن زيادة التخصيب قد تُمكّن إيران من إنتاج ما يكفي من اليورانيوم المستخدم لصنع قنبلة نووية بسيطة خلال ما يزيد قليلًا عن ستة أشهر، اعتمادًا على عدد أجهزة الطرد المركزي المستخدمة وفعاليتها.

ويذكر أن السعودية تحتل الصدارة الأولى عالميًّا خلال أخر 4 أعوام في الاعتماد على التسليح من الخارج، بحسب “معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام”.

إقرأ ايضا  عادل عبد المهدي يقدم استقالته من رئاسة وزراء العراق رسميًا.. ويكشف تطورات خطيرة

اقرأ أيضًا

– دعم عسكري فرنسي للسعودية لصد الهجمات الإيرانية المرتقبة

ماذا تعتقد؟

120 points
Upvote Downvote
قرار صادم من "الفيفا" بشأن مونديال قطر 2022

قرار صادم من “الفيفا” بشأن مونديال قطر 2022

أول تحرك من "الملك سلمان" بعد شعوره بخطر "كورونا القاتل" في السعودية

أول تحرك من “الملك سلمان” بعد شعوره بخطر “كورونا القاتل” في السعودية