in

وزير الخارجية العماني يكشف مفاجأة بشأن صفقة القرن

وزير الخارجية العماني يكشف مفاجأة بشأن صفقة القرن

فجر وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي اليوم السبت مفاجأة بشأن خطة السلام الأمريكية للشرق الأوسط المعروفة إعلاميا باسم “صفقة القرن”.

وقال بن علوي في كلمته أمام وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم الطارئ بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة “إنّ سلطنة عمان لم تطّلع على الأفكار التي وردت في خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، كأساس للتفاوض، وقد تكون الخطة تأتي كأفكار يمكن البناء عليها وتعديلها” الأمر الذي اعتبر مفاجأة حيث شاركت سفيرة السلطنة في واشنطن في مؤتمر ترامب خلال إعلانه خطته كما قدم الأخير الشكر لعمان على موقفها من خطة السلام.

وأضاف بن علوي إن سلطنة عمان ترى ان ما نشر في الخطة ليس للموافقة الفورية، ولا يمكن ان يكون صالحاً لذلك، وإنما هي محاولة أمريكية يمكن ان تكون آلية للمستقبل للجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وأن الحل النهائي لا بد أن يُبنى على قيام الدولة الفلسطينية المستقلة.

وأكد بن علوي أن الحل هو ما يتوصل له الطرفين، وليس ما تطرحه المبادرات، والنهاية العادلة لهذه القضية هي إعطاء الفلسطينيين حقوقهم المشروعة، وبخلاف ذلك فإن كل المبادرات وكل الجهود ستكون بلا جدوى، ومصيرها الفشل.

وشدد على موقف بلاده الثابت في دعم الفلسطينيين، ومساندتهم في مساعيهم النبيلة والمشروعة لنيل حقوقهم، وإقامة دولتهم المستقلة المبنية على قرارات الشرعية الدولية، وعلى حقوقهم التاريخية، وعلى منطق العدالة الإنسانية وإقامة السلام المنشود.

كما أكد أهمية قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، والتي ستوفر بيئة إيجابية للتعايش السلمي بين الفلسطينيين والإسرائيليين، ونعتقد بأنه بدون ذلك لن يكون هناك مستقبل للسلام والاستقرار المطلوب في المنطقة.

وقرر وزراء الخارجية العرب، السبت، رفض “صفقة القرن” الأمريكية الإسرائيلية المزعومة بشأن السلام في منطقة الشرق الأوسط، فيما أعلنت فلسطين اعتزامها طرح مبادرة السلام العربية بديلا عن هذه “الصفقة”.

إقرأ ايضا  شاهد.. صورة من التلفزيون القطري تشعل مواقع التواصل بشأن "الحصار الخليجي"

وعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا طارئا في مقر جامعة الدول العربية بالقاهرة بطلب من فلسطين، لبحث “صفقة القرن”، التي أعلنها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الثلاثاء الماضي.

وأعربت دول عربية وإسلامية عديدة منها السعودية والإمارات وقطر والبحرين وعمان عن ترحيبها بصفقة القرن، وثمنوا دور ترامب في إرساء السلام بالمنطقة، فيما خرجت مظاهرات شعبية للتنديد بما حدث، معتبرين الخطة “مؤامرة” وداعميها ما هم إلا عملاء لأمريكا.

وتتضمن الخطة الأمريكية التي رفضتها السلطة الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة، إقامة دولة فلسطينية منزوعة السلاح وإبقاء مدينة القدس المحتلة عاصمة غير مقسمة لدولة الاحتلال والاعتراف بسيادة إسرائيل على غور الأردن، وتقديم استثمارات بقيمة 50 مليار دولار للدولة الفلسطينية.

يشار إلى أن الرئيس “ترامب”، قدم شكره للبحرين، ودولة عمان، والإمارات، وقال إن الأخيرة عبّرت عن موقفها الإيجابي من الصفقة ودفعت بدبلوماسييها لحضور مؤتمره.

اقرأ أيضًا

– الكويت تعلن موقفها الرسمي من فلسطين و”صفقة القرن”

ماذا تعتقد؟

120 points
Upvote Downvote
"الحوثيون" يعلنون استهداف مواقع حساسة بالسعودية.. مقاطع مصورة للتوثيق

“الحوثيون” يعلنون استهداف مواقع حساسة بالسعودية.. مقاطع مصورة للتوثيق

"كورونا" يبث الذعر في الإمارات.. ووزارة الصحة تعلن عن تسجيل حالة جديدة

“كورونا” يبث الذعر في الإمارات.. ووزارة الصحة تعلن عن تسجيل حالة جديدة