in

الانتفاضة الشعبية مستمرة في العراق رغم استقالة عبد المهدي

الانتفاضة الشعبية مستمرة في العراق رغم استقالة عبد المهدي

تواصلت الاحتجات الشعبية في العراق اليوم الاثنين وذلك رغم استقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.

وشهدت مدينة النجف جنوب العراق احتجاجات واسعة وسط مواجهات في محيط ضريح الزعيم الشيعي الراحل، محمد باقر الحكيم.

ومددت حالة الطوارئ في صفوف قوات الأمن بالنجف، بسبب إصرار المتظاهرين على اقتحام مرقد باقر الحكيم، وسط المدينة، بعد قتل حراسه أكثر من 20 متظاهرًا، وجرح عشرات آخرين باليومين الماضيين.

وأفاد ناشطون بأن المسلحين اعتدوا على متظاهرين، وأطلقوا الرصاص الحي نحوهم، دون أن يتسنى التحقق على الفور من تاريخ المقطع وحقيقته، بحسب موقع “العربي الجديد”.

وفي بغداد رفع متظاهرون لافتات ورددوا شعارات تؤكد مواصلة التظاهر، ورفع متظاهرون عند بناية المطعم التركي لافتة كبيرة كتب عليها “نقول لهم السيارة خربانة فيقومون باستبدال السائق”.

كما شهدت مدن البصرة والديوانية والعمارة والسماوة والكوت والكحلاء والناصرية وكربلاء والنجف والكوفة تظاهرات حاشدة و تجمعات كبيرة تخللتها مراسم عزاء لضحايا تظاهرات سقطوا في الأيام الماضية، أقيمت في ساحات وميادين التظاهر التي أوجدها المتظاهرون منذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

يأتي ذلك رغم قبول البرلمان، أمس الأحد، استقالة رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، في خطوة اعتبر ناشطون أنها غير كافية، مؤكدين إصرارهم على رحيل الطبقة السياسية، وإجراء تعديلات دستورية.

ويعد الحراك الشعبي الحالي الأكبر الذي شهدته العراق منذ عقود والأكثر دموية، حيث قُتل أكثر من 420 شخصًا وجُرح 15 ألفًا في بغداد والجنوب ذي الأغلبية الشيعية.

إقرأ ايضا  رسالة مستفزة من إسرائيل للشعب السعودي.. غضب عارم وانتقادات واسعة على "تويتر"

ماذا تعتقد؟

40 points
Upvote Downvote
الجمارك تبدأ تطبيق قرار مثير للجدل في المجتمع السعودي

الجمارك تبدأ تطبيق قرار مثير للجدل في المجتمع السعودي

أول إجراء لـ"الملك سلمان" بشأن القمة الخليجية

أول إجراء لـ”الملك سلمان” بشأن القمة الخليجية