in

علماء: استئصال الزائدة الدودية قد يقي من هذا المرض

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2018-11-04 18:59:13Z | |

قال علماء سويديون إن عملية استئصال الزائدة الدودية عادت بنتائج إيجابية على من أجراها بانخفاض احتمالية إصابتهم بمرض باركنسون النادر.

ونشر الباحثون نتائج دراستهم في مجلة Science Translational Medicine ولفتوا إلى تحليلهم بيانات لنحو 1.7 مليون مواطن سويدي في السجل الوطني خلال 50 سنة مضت.

واكتشفوا أن من بين كل 1000 شخص خضع 1.17 لعملية استئصال الزائدة الدودية ولاحظ الباحثون انخفاض الإصابة بمرض باركنسون بينهم بنسبة 19.3%..

بينما كشفت دراسة موازية أن 849 مريضا يعانون من مرض باركنسون أن أعراض المرض ظهرت عندهم في المتوسط بعد 3.6 سنة مقارنة ببقية سكان البلاد.

وفقا للباحثين، يمكن تفسير هذا الأمر بوجود بروتين ألفا سينوكلين alpha synuclein في الزائدة الدودية الذي يلعب الدور الأساسي في الإصابة بهذا المرض ونظريا، يمكن أن يصل هذا البروتين عبر الجهاز الهضمي إلى الدماغ، حيث يبدأ بتدمير خلاياه.

إقرأ ايضا  متى يجب استئصال اللوزتين؟

ماذا تعتقد؟

120 points
Upvote Downvote

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Facebook Comments

بورصة قطر ترتفع بعد تعديل وزاري والأسهم السعودية تخسر

ترامب: أعمل على بلورة موقف قوي بشأن قضية خاشقجي